Google+ Badge

الأربعاء، 20 يناير، 2010

يامسندي





طال السكوت .. وضاق صدر السواليف



والبال .. من كثر الهواجيس عايف .!


والليل طااال .. وطارق الصبح ماشيف.!!


وانا .. وصمت الحزن .. صرنا ولايف


اسج .. مع هجس الطواريق .. واعيف


هجسي .. وطاروق الضلوع النحايف .!


تجوع .. سلمى .! واترك .. الكم .. والكيف !


واقسم .. رغيفي بيننا بالنصايف .؟


اقرأ .. وتكتبني .. قضيه , وتعريف


وتظمى . وتشربني .. نحيب , وذرايف !!


صمت الشعور .. احساس .. ماله تواصيف


أكبر من حروف الحكي , والوصايف ..؟؟


يا سيف كيف اشرح لك الوضع يا سيف ؟؟


اقلامنا جفت ورفعت صحايف .!!


كيف ابتدي يامسندي .. وانتهي كيف ؟؟


من دون كيف ؟ انا مثل مانت شايف .،!


شفني بقايا انسان والوقت كالسيف .!


وحظي كفيف ..! وفرحتي .؟ حلم زايف !


همي بحر .. وضلوع صدري .. مجاديف


والعمر مركب .. بين الأمواج طايف .!


وقلبي وطن .. وعروق قلبي تجاووويف


للحزن .. وهمومي .! شعووب وطوائف ..!


صوعات بقعا .. والقدر .. والصواديف


ورتني اهوال السنين العجايف


أتبع .. "خريف العمر" في رحلة الصيف ..!


وازحف .. على حد السيوف الرهايف ..


الليل .. مفتاح السهر والتكاليف


والصبح .. مفتاح القهر والحسايف


والصبر .. مفتاح الضلوع المناحيف .!


والحزن .. مفتاح الجروح الرعايف !!


والمصلحه .. مفتاح باب المواقيف


والواسطه .. مفتاح باب الوظايف ..!!


والفقر .. يفتح للوجيه المصاليف


باب الصلافه و الضعايف ضعايف


لاصار لك حاجه ولالك معاريف


بشت القناعه ‏........,.......,... .!


ان قلت لك خايف ! ترى ماني ضعيف


ولاني شجاع !! ان قلت ماني بخايف ؟


ياسيف وش عذر المعازيب للضيف ؟


لامنها ضاقت صدور المضايف .!


قل للسوافي لوتهب العواصيف


عنها رقينا عاليات النوايف ..


تسفي وحنا فوق روس المشاريف


في راس نايف .. والخلايف .. خلايف


وقل للضعوف اللي تحسب المصاريف


حنا ترانا ماحسبنا الكلايف


لوشحت .. يدين الزمان .. المناكيف


نبقى على .. عهد الوفا .. مانزايف


وان طال .. بال الليل .. قل للسواليف


بوح السهر من ظيقه الصدر عايف ..!







ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق